الثلاثاء 23 أكتوبر 2018 7:19 ص القاهرة القاهرة 24.7°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع عودة رحلات الطيران الروسي إلى مطاري شرم الشيخ والغردقة قريباً؟

في «أكتوبر الوردي».. كيف نقدم الدعم النفسي لمريضة سرطان الثدي؟

دينا صالح
نشر فى : الخميس 4 أكتوبر 2018 - 5:58 م | آخر تحديث : الخميس 4 أكتوبر 2018 - 5:58 م

مما لا شك فيه أن مرضية سرطان الثدي حالها مثل حال الكثيرين من مرضى السرطان، الذين يمرون بحالات نفسية سيئة تفرضها طبيعة المرض.

وقد يعجز الكثيرون من المحيطين بمريضة سرطان الثدي من التعامل السليم نفسيًا وتقديم الدعم لمواصلة رحلة العلاج.

وتؤكد دومًا الكثير المشروعات البحثية عن سرطان الثدي، أن من أهم أسباب التعافي للسيدات هو وجود شبكة علاقات قوية لدعمهن لتجاوز هذة الفترة العصيبة، كما أن العامل النفسي له أثر كبير في خطة العلاج والشفاء.

وبمناسبة الشهر العالمي للتوعية بسرطان الثدي #أكتوبر_الوردي، تقدم رحاب أردش، خبيرة التنمية البشرية والمهارات الحياتية لقراء "الشروق" بعض النصائح لدعم مريضة سرطان الثدي نفسيًا:

• عدم التطرق للتفاصيل: من الضروري عدم مناقشة تفاصيل حالة المريضة الصحية، وأن يقتصر السؤال من باب الاهتمام والاطمئنان فقط دون التطرق للتفاصيل.


• التواصل معها بشكل مستمر: سواء بالزيارة أو التحدث معها هاتفيا بشرط أن تكون لفترات قصيرة فمريض السرطان يحتاج لتواجد الأصدقاء حوله ولكنه يحتاج أيضًا لفترات راحة طويلة.

• الإصغاء وحسن الاستماع: استمع إلى آلامها ومخاوفها عن المرض ولكن لا تظهر شعورك بالأسي والحزن ومشاعر الشفقة، بل يجب طمأنتها بجمل تحفيزية وإيجابية بأن الأمور ستكون على ما يرام.

• ساعدها في تجهيز الأطعمة الصحية: اعرف ما يناسبها من تغذية صحية من الطبيب المعالج وجهز له الوجبات الغنية بالعناصر الغذائية اللازمة.


• قدم الدعم المعنوي: من خلال مرافقتها أثناء جلسة الكيماوي على سبيل المثال وغيرها من مراحل العلاج المختلفة فهي من أقسي اللحظات التي قد تمر عليها.


• قدم لها الهدايا البسيطة: اختار بعض الهدايا البسيطة التي ليس لها علاقة بالمرض أو العلاج وقدمها لها من حين لآخر فالهدية سوف تضفي البهجة على نفسيتها.


•الحديث عن أشخاص قهروا المرض: فالتركيز على قصص أشخاص من العائلة أو من الأقارب أو الأصدقاء أصيبوا بالمرض نفسه وتم شفاؤهم من شأنه أن يحفز المريضة وعدم استسلامها لليأس.


• إضفي روح البهجة: روح الدعابة والضحك ترفع كثيرا من معنويات المريض فلا تتردد من مشاركته مشاهدة أفلام وبرامج كوميدية من وقت لآخر.


#أكتوبر_الوردي



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك